هل تعرف ماهو تأثير السكري على عينيك؟    

الإصابة بمرض السكر أو داء السكري كما هو معروف يُحدث خلل في جميع وظائف الجسم  قد لا تبالي بذلك الأمر، ولكن يسبب السكري  خلل بالعديد من وظائف الجسم وخاصة العيون، فالأشخاص الأكثر عرضة للإصابة باعتلال الشبكية أو اعتام عدسة العين أو غيرها هم أولئك الذين يعانون من مرض السكري أو ضعف السيطرة على السكر في الدم.

أهم الأمراض التي يسببها السكري على العين

بشكل عام داء السكري يؤثر على معظم الأعضاء في الجسم وخاصة العين، فعند ارتفاع  نسبة سكر الدم  وعدم انتظام معدلات السكر في الدم ما ينتج عنه ظهور المياه البيضاء في عمر مُتقدم، كما تؤدي مضاعفات مرض السكر إلى نزيف بشبكية العين، وفي بعض الحلات المُتقدمة تظهر أوعية دموية غير طبيعية على سطح الشبكية، وحول العصب البصرى، ونظراً لضعف الأوعية الدموية قد يحدث نزيف يؤدي إلى فقدان البصر

 أولاً: اعتلال الشبكية الناتج عن السكري

 اعتلال الشبكية السكري هو أحد المضاعفات الناتجة من مرض السكري الذي يصيب العيون، والتي يحدث بسببه تلف الأوعية الدموية في الأنسجة الحساسة للضوء في الجزء الخلفي من العين (شبكية العين)، في البداية  قد لا يسبب اعتلال الشبكية السكري أي أعراض أو مشاكل طفيفة في الرؤية، ولكن  في نهاية المطاف يمكن أن يسبب العمى، فكلما كان لديك مرض السكري وأقل سيطرة على نسبة السكر في الدم كلما زادت احتمالية الإصابة بمضاعفات العين هذه.

أعراض مرض اعتلال الشبكية السكرية

قد لا تكون لديك أعراض في المراحل المبكرة من اعتلال الشبكية ولكن مع تقدم الحالة قد تتضمن أعراض اعتلال الشبكية  ما يلي:

-         بقع أو سلاسل داكنة عائمة في رؤيتك (عوامات)

-         عدم وضوح الرؤية

-         رؤية متقلبة

-         ضعف لون الرؤية

-         فقدان البصر

متى تذهب إلى الطبيب ؟

الحرص و التدبير الحذر لمرض السكري هو أفضل طريقة لمنع فقدان البصر، ولكن  إذا كنت مصابًا بمرض السكري فلابد من  مراجعة طبيب العيون لإجراء فحص سنوي للعين حتى وإن كانت رؤيتك تبدو جيدة، وإذا تغيرت رؤيتك فجأة أو أصبحت ضبابية أو متقطعة، فالكشف الدوري يمنع حوالي 90 %من فقدان البصر المتعلق بالسكري

طرق الوقاية من مرض اعتلال الشبكية السكري

يستطيع مريض السكر أن يتجنب الإصابة بمرض اعتلال الشبكية السكري من خلال المتابعة الدورية لطبيب العيون لإجراء الفحوصات اللازمة الخاصة بقاع العين، لملاحقة المرض وقتما ظهر، سواء عن طريق آشعة "الارجون ليزر" والتي تعمل على منع النزيف والارتشاح عن طريق تحسين الدورة الدموية للجزء المركزي للشبكية.

ثانيا: اعتام عدسة العين

هل تعلم أن هناك أيضًا رابط بين مرض السكري واعتام عدسة العين؟

 قد ينتج أيضًا عدم وضوح الرؤية الدائم بسبب إعتام عدسة العين الذي يصاحب زيادة نسبة السكر في الدم، قد تكون جراحة إزالة المياه البيضاء (إعتام عدسة العين) ضرورية لإزالة العدسات التي ينتجها مرض السكري واستبدالها بعدسات واضحة داخل العين (IOLs) لاستعادة الرؤية الواضحة، كما يساعد الحفاظ على التحكم الجيد في نسبة السكر في الدم في تقليل نوبات الرؤية غير الواضحة المؤقتة ومنع الغمر الدائم للعدسة التي تتطلب لعملية جراحية لتصحيح النظر.

أعراض مرض اعتام عدسة العين (المياه البيضاء)

في الغالب لا يظهر للمرض أي أعراض في بدايتها ولكن مع مرور الوقت تتراجع نسبة البصر  حتى يكاد يفقد المريض حدة الإبصار وتبدو الألوان بالنسبة له باهتة ومشوشة بالإضافة إلى أن هناك أعراض أخرى.

 فيسبب المرض بعض الأعراض التي تؤثر على البصر وتشمل هذه الأعراض:

-         عدم وضوع الرؤية

-         ضباب في الرؤية الليلية

-         قصر النظر التدريجي و الذي يحدث مع تقدم العمر.

-         حساسية العين تجاه الأضواء العالية.

-         الرؤية المزدوجة خلال النهار.

متى تذهب إلى الطبيب؟

أمر ضروري أن يذهب مريض السكري بشكل دوري إلى طبيب العيون دون ظهور أي من الأعراض وذلك للحفاظ على العين ومتابعة ظهور أي عرض من خلال التحاليل الدورية المنتظمة التي تؤدي إلى الكشف المبكر مع الحفاظ على تناول الأدوية على النحو المنصوص عليه ، والاهتمام بممارسة الرياضة، والحفاظ على نظام غذائي صحي - يمكن أن يمنع أو يؤخر فقدان البصر.

ثالثا: وذمة البقعة الصفراء السكري (DME)

نتيجة  للتقلبات في مستويات السكر في الدم تحدث الوذمة البقعية، وهي عبارة عن  تراكم السوائل في البقعة( منطقة وسط الشبكية) حيث يؤدي تراكم السوائل إلى انتفاخ البقعة وزيادة كثافتها مما يشوه الرؤية، وتحدث الوذمة البقعية عند وجود تسرب غير طبيعي وتراكم السوائل في البقعة من الأوعية الدموية التالفة في شبكية العين المجاورة، ولكن السبب الشائع للوذمة البقعية هو اعتلال الشبكية السكري السابق ذكره، يمكن أن تحدث الوذمة البقعية أيضا بعد جراحة العيون، أو كنتيجة للأمراض الالتهابية التي تؤثر على العين، حيث يمكن لأي مرض يضر الأوعية الدموية في شبكية العين أن يسبب وذمة البقعة الصفراء.

أعراض مرض وذمة البقعة الصفراء

العرض الأولي للوذمة البقعية هو رؤية ضبابية أو متموجة بالقرب من مجال الرؤية الخاص بك، قد تظهر الألوان أيضًا باهتة، سيكون لدى معظم الأشخاص المصابين بالوذمة البقعية أعراض تتراوح من الرؤية الباهتة قليلاً إلى فقدان الرؤية الملحوظ، إذا تأثرت عين واحدة فقط، فقد لا تلاحظ أن رؤيتك ضبابية حتى تصبح الحالة متطورة، يعد اعتلال الشبكية هو أكثر أمراض العين السكرية شيوعًا والأسباب الرئيسية للعمى غير القابل للعلاج كما يؤثر اعتلال الشبكية عادة على كلتا العينين.

قد تتطور الوذمة البقعية بعد أي نوع من العمليات الجراحية التي تتم داخل العين، بما في ذلك جراحة الساد أو الجلوكوما أو مرض شبكية العين، قد يصاب عدد قليل من الأشخاص الذين خضعوا لجراحة إزالة المياه البيضاء- حيث يقدر الخبراء بنسبة 1-3 في المائة-  بحدوث الوذمة البقعية في غضون أسابيع قليلة بعد الجراحة، إذا تأثرت إحدى العينان، فهناك احتمال بنسبة 50٪ أن تتأثر العين الأخرى أيضًا، عادة ما تكون الوذمة البقعية بعد جراحة العيون خفيفة وقصيرة الأمد، وتستجيب بشكل جيد لقطرات العين التي تعالج الالتهاب.

كيف يتم تشخيص الوذمة البقعية؟

يمكن إجراء الاختبارات التالية لتحديد موقع ومدى المرض:

- اختبار حدة البصر هو طريقة شائعة للتعرف على فقدان البصر ويمكن أن يساعد في تشخيص فقدان الرؤية نتيجة لذات البقعة الصفراء.

- اختبارالعين المخفف يتم استخدام اختبار العين المتوسعة لفحص شبكية العين بشكل أكثر شمولاً، حيث يعطي معلومات إضافية عن حالة البقعة ويساعد في الكشف عن وجود تسرب أو أوعية في الأوعية الدموية.

كيف يتم علاج وذمة البقعة الصفراء؟

يتم تحديد علاج الوذمة البقعية حسب نوع الوذمة البقعية الموجودة لديك، تهدف أكثر استراتيجيات العلاج فعالية في المقام الأول الوصول إلى السبب الكامن وراء الوذمة البقعية، مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم، ثم تعالج الضرر المباشر في الشبكية.

غالباً ما تكون العلاجات الخاصة بالوذمة البقعية لمرضى السكري والوذمة البقعية الناجمة عن حالات أخرى هي نفسها، ومع ذلك، قد تحتاج بعض حالات الوذمة البقعية إلى علاجات إضافية لمعالجة الحالات المصاحبة.

في الماضي القريب، كان العلاج القياسي للوذمة البقعية هو التخثير الضوئي البؤري بالليزر، والذي يستخدم الحرارة لإغلاق الأوعية الدموية في شبكية العين ومع ذلك، فإن التجارب السريرية الحديثة، والكثير منها بدعم من NEI، قد دفعت الأطباء إلى الابتعاد عن العلاج بالليزر إلى العلاجات الدوائية المحقونة مباشرة في العين.
المصادر:
AMERCIAN ACADEMY OF OPHTHAL MOLOGY
RITENHOUSE EYE ASSOCIATES